سلوك المرأة في استعمال الموارد الطبيعية بمنطقة الجميل

فوزية عبد الله سكته

الملخص


انطلاقاً من نتائج البحوث التي تؤكد علي أهمية دور المرأة الريفية في المحافظة على توازن موارد البيئة الزراعية، استهدف هذا البحث توضيح سلوك الريفيات عند التعامل بموارد البيئة الرئيسية لأن من أهم عوامل التدهور البيئي ضعف وعي السكان بأهمية الاستعمال الرشيد للموارد الطبيعية خاصة في الوضع الذي تقوم به الريفيات بمنطقة الجميل بأدوارهن الإنتاجية بمزرعة الأسرة بدون برامج إرشادية موجهة للإناث بصورة مباشرة. ولقد اعتمدت منهجية البحث على اختيار عينة عشوائية ) 89 امرأة( من نساء شعبية الجميل بالنقاط الخمس اللاتي يمارسن النشاط الزراعي، حيث تم تحديد خصائصهن الاجتماعية والاقتصادية في دراسة سابقة. ومن خلال المقابلة الشخصية للمبحوثة تم تعبئة استمارة مقياس للسلوك شمل مجموعة معلومات ذات علاقة باستخدام موارد المزرعة الرئيسية )المياه والتربة(. وباستخدام برنامج التحليل الإحصائي SPSS( ( تبين بالنسبة لمقياس السلوك في مجال الموارد الزراعية أن درجات المقياس تراوحت ما بين 0 و 30 درجة. وأن درجات العينة المتحصل عليها تراوحت ما بين 9 و 26 درجة، وبلغ معدل الدرجات على المقياس 14.797 درجة وهي تقل عن درجة متوسط المقياس ) 15 (. كما تبين أن السلوك الإيجابي بصورة عامة يميز أكثر من نصف عينة النساء) 56.2 % ( بدون وجود اختلافات معنوية بينهن. ويوصي البحث بضرورة استحداث وحدات لإرشاد المرأة الريفية حيث أن لها دوراً حاسماً في اكتساب المرأة للسلوك البيئي المقبول، وبالنسبة إلى الارتقاء بمستواها المعرفي الخاص بجميع أدوارها داخل وخارج المسكن، خاصة مع ما تشهده البيئة في ليبيا من تدهور واستنزاف للموارد الطبيعية.


النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.